* الصياعة ... كيف تفهم ؟؟

هل الصياعه في بلادنا كالصياعه بالغرب ؟؟
الصياعة لغويا تعني الاضطراب وتعني الردوخ والإنقياد أيضا فيأتي منها انصاع انصياعا ويختلف المعنى لو قلنا انصاع العصفور مثلا فهنا ستأتي بمعنى تحرر وإرتقى... ومن مجموع ما سبق يدمج المعنى في إنقياد مضطرب للتحرر بما يعنى سلك ما يخالف العرف والتحرر منه والإنقياد لدونه ويختلف المعنى بإختلاف الحدث والحديث فأحيانا يقصد منها المدرك لما لم يدركه غيره بالفعل أو الكلام فنقول فلان صايع حين تعجبنا فكرته أو تصرفه..... وأحيانا يقصد منها الإنفلات الخلقي فنقول فلان صايع أي لا أخلاق له وأحيانا نقول صايع للمشرد الذي لا ملاذ له ولا ملجأ... أما الصياعة الغربية فهي لا تختلف عن صياعة اللاخلق العربية الا في كونها تحترم وتعد حرية شخصية لا إنتقاد لها ولا تعد إنفلاتا إلا في حدود ما يؤذي الغير!!
انك لا تستحي وتفعل ما تشاء
المعنى واحد والتصرف مختلف ..فالصياعة هي الهروب من المسؤوليات ولكن لكل منا طرق للتعبير عنها