الشموع التي تنير الدروب ? أيهم شمعتك

- قال جعفر بن محمد "جعفر الصادق": إن لأمير المؤمنين عليِّ كرم الله وجهه تسع كلمات: ثلاث منها في المناجاة، وثلاث منها في الحكمة، وثلاث منها في الأدب.
فأما اللواتي في المناجاة فقوله: إلهي، كفاني فخرًا أن تكون لي ربَّا. وكفاني عِزَّا أن أكون لك عبدًا. أنت لي كما أحب، فاجعلْني لك كما تحب.
وأمّا اللواتي في الحكمة فقوله: امْنُنْ على مَن شئتَ تكُنْ أميرَه، واحتجْ إلى مَن شِئتَ تكن أسيرَه، واستغنِ عمَّن شِئتَ تكن نظيره.
وأما اللواتي في الأدب فقوله: قيمة كل امرىء ما يُحْسِنُه، والمرء مخبوءٌ تحت لسانه، والناس أعداء ما جهِلوا.


2- قال ابن السَّمَّاك في وصف الدنيا: طاعِمُها لا يشبع، وشاربها لا يَرْوىَ، والناظر إليها لا يمل، ولم نَرَ شيئًا أعجب منها ومن أهلها: يطلبها مَن هو على يقين من فراقها، ويركن إليها من لا يشك أنه راحل عنها، ويعتصم بحبلها مَن هو على عجلة من أمره.

3- كان الحسن البصري يقول: فضح الموتُ الدنيا، ولم يترك لذي لُبَّ فيها فرحا.

4- قال أفلاطون: إن تعِبْتَ في البر، فإن البر يبقى والتعب يزول، وإن الْتَذذتَ بالآثام، فإن اللذة تزول والآثام تبقى.
- وقال: أجهلُ الجُهّال مَن عثر بحجرٍ مرتين.

- وقال أيضا: كفاك موبِّخًا على الكذب عِلْمُك بأنك كاذب، وكفاك ناهيًا عنه خوفُك إذا كذبت.

5- أصيب الاسكندر بمصيبة، فجاءه أرسطاطاليس فقال : أيها الملك، إني لم آتِكَ مُعَزّيا، ولكن مُتعلِّمًا للصبر منك، لثقتي بعلمك أن الصبر على المُلِمَّات فضيلة نافية لكل رزيلة .

- الإنسان الناجح هو الذى يغلق فمه قبل أن يغلق الناس آذانهم ويفتح أذنيه قبل أن يفتح الناس أفواههم.
- قال حكيم: إساءة المحسن أن يمنعك جدواه، وإحسان المسيء أن يكف عنك أذاه.

- وقال آخر: تأميل الناس خيرك، خير لك من خوفهم نكالك.
- وقال آخر: كما يُتَوَخّى بالوديعة أهل الثقة والأمانة، فكذلك ينبغي أن يتوخى بالمعروف أهل الوفاء والشكر.
(أفضل إجابة)
حـــــــــــــقا موضوع بقمــــــــــــــة الرووووووووووووعـــــــــــــــــة

::::::::بــــــــــــــــــــــــاركــــ ـــــــ اللــــــــه بـــــــكـ :::::::::

وجزاك الله الف خير

صمتي لغتي...
بـــــــــــــااارك الله فيك على هــذا الطرح ...

موضوع قيم ورائــــــــــع..
سلمت يمنــــــــــــاااك
راااائــــــــــع

بـــــــــــارك الله بكـــــــم
الله يرضى عليك
جزاك الله خيرا ...
×