الشعب العربي يمكن شرائه بشطر كلمة ضد اسرائيل

عنتريات رئيس البرلمان الكويتي وهو يهاجم الوفد الاسرائيلي
ويقول عنهم انهم قتلة الاطفال قد نجحت في شراء الشعب العربي
على اساس ان اطفال اليمن من يقتلهم اليست الكويت مشاركة في الجريمة ?

صدام حسين فعلها من قبل و فعلها بشار الاسد ايضا
وبقي هذا الكويتي لياخذ نصيبه من الضحك على الشعوب العربية
ملحق #1
خفك دمانهذه قضيتكم وليست قضيتي ..
شئتم السلام هذا شانكم شئتم الحرب هذا شانكم
ففكي كلتا الحالتين انتم الخاسرون خصوصا اذا اخترتم الحرب

بالنسبة للمتاجرين بالقضية الفلسطينية هذه مشكلة الفلسطينيين وحدهم
لماذا لم ينتقدوه على تصريحاته التي تتاجر بقضيتهم هم قبلوا المتاجرين بقضيتهم
هو نسي او نتاسى ان بلاده مشاركة في جريمة قتل اطفال اليمن
و يخرج علينا بعنترياته ..
ملحق #2
C0derهي ليست قضيتي ..
ملحق #3
خفك دمانشو جاب العلمانية والليبرالية للموضوع
هذه قناعتي الشخصية تمثلني انا وحدي
لا اتدخل بالقضايا السياسية ولن اتدخل فيها
وايضا لاسباب اخرى اود التحفظ على ذكرها
ملحق #4
C0derاولا .. لايحق للعرب ان يمثلوا دور الضحية
خصوصا انصار صدام حسين ..
العرب قتلة ارهابيون و التاريخ شاهد عليهم وعلى مجازرهم
خصوصا بحق المكون الشيعي و الكوردي بالعراق
والمكون الامازيغي بشمال افريقيا ..
اخر من يمثل دور الضحية هم العرب ..

ثانيا .. يوجد 3 ملايين مسلم حامل للجنسية الاسرائيلية
ولهم تمثيلية بالبرلمان الاسرائيلي اي الكنيست
اذا كان اليهود يعتدون على من اتبع غير دينهم
فلماذا يعيش 3 ملايين مسلم في امن وامان بدولة اسرائيل ?
ملحق #5
خفك دمانالليبرالية و العلمانية لا تؤمنان بالعنف ولا بالحرب
تؤمنان بالسلام ثم السلام ولا شيئ غير السلام
وكل شيئ يحل بالحوار ..

العلمانية وجدت لترسيخ مبادئ السلام باوروبا خصوصا
بعد الحرب الدينية الطاحنة بين الكاثوليك والبروتستانت

الليبراليين ايضا يدعون اسرائيل للسلام مع الفلسطينيين
وليس الفلسطينيين فقط ..
مبدا حل الدولتين هو الحل الامثل .. لا يوجد حل غير هذا
طبعا ماعدا الحلول الداعشية ولو كانت لديكم ذرة عقل يفكر
لعرفتم ان حل الدولتين و تعايشهما بسلام و الامثل
وربما تكوين اتحاد اقتصادي في ما بينهما مثل باقي الشعوب الاخرى
فلسطين لديها الشباب و اسرائيل لديها المصانع لان اقتصادها صناعي
ولان فلسطين الاغلبية الساحقة من شعبها هم شباب ..
ويعيش الجميع بسلام تام ..هل هذا غير ممكن ?????
هو ممكن ولكن عقولكم مازالت تؤمن بالحل الداعشي
ملحق #6
خفك دمانتشك انني من المسلمين ههههههههه
هل القضية الفلسطينية ركن من اركان الايمان ??
ملحق #7
خفك دمانلا اعرف لماذا العرب يحبون مصطلح الاغتصاب
هل هذا بسبب الكبت الجنسي عند العرب ..
اغتصاب الارض هههههههه وكيف تغتصب الارض يا ترى ???
الشعب اليهودي يقول انه استرجع ارضه من محتليها العرب
يعني انتم المغتصبين ههههههههه
ملحق #8
خفك دمانيا سبحان الله
افتح القران واجد فيه
ان الذي لا يؤمن بالقضية الفلسطينية فهو كااافر هههههههههه
التخلف اين وصل استغلال الدين لصالح السياسة
بل وتحريفه ليتناسب مع المواقف السياسية
ملحق #9
خفك دمانههههههه اتناقض مع نفسي ????
قيام اسرائيل كان سنة 1948
لم تكن العلمانية والليبرالية شيئا انذاك
الفائز للاقوى خصوصا بعد الحرب العالمية

الارض لا تتحرر الا بالحرب ( انذاك وليس الان )
فالشعب اليهودي يقول انه حرر ارضه من الاحتلال العربي
و ايضا العثماني لان فلسطين كانت ضمن السيادة العثمانية

ثانيا ما تسمونه انتم بالفتوحات العربية او الاسلامية فهم يسمونه احتلال لارضهم
من خلال كلامك انت لا تعرف الامازيغ ولا الحضارة الامازيغية
حضارتنا وصلت للبنان وسوريا و فلسطين ..
شمال افريقيا كلها كانت تحت سيطرتنا
اقرا شيئا عن الحضارة الامازيغية ...

ولكن ذلك الزمن ليس هذا الزمن .. انتهى زمن الحروب
واحتلال اراضي الغير .. من حق الشعب اليهودي استرجاع اراضيه
ومن حق الشعب الامازيغي استرجاع اراضيه و الكوردي ايضا

سنسترجع ارضنا الامازيغية ولكن ليس بالحرب
وانما بتحرير العقول اذا تحررت العقول تتحرر الارض تلقائيا
ملحق #10
خفك دمانهل الاسلام يقول لك ادخل على بيت مسالم
واقتل اهله من الاطفال والشيوخ كما يفعل الفلسطينيين
(( هذا ارهاب ودعشنة والاسلام بريئ منكم ))

الاسلام يقول لك حارب الجندي وليس الطفل
ماذنب طفل اسرائيلي اذ هو ولد باسرائيل
هل له ذنب بذلك ليقوم ارهابي فلسطيني بقتله
على اي اساس يقتله
ملحق #11
خفك دمانولماذا ارفضه .. هل لي مصلحة ببقاء اسرائيل او بزوالها ???
انت تتهرب من الجواب ربما لانك تحمل نفس الفكر الداعشي
وتحاول تحريف الاسلام ليتناسب مع هذا الفكر القذر

نعم عمر ابن الخطاب فتح القدس ..
ولكن تلك القدس من كان يعيش فيها قبل الفتح ????
اليس اليهود والمسيحيين معا ????
لا تحاول استفزازي لانك لن تنجح
ملحق #12
خفك دماناولا نعم انا علماني و اشجع كل العالم لتكون دول علمانية
غير تابعة لاي دين .. وجميل جدا ان تكون اسرائيل دولة علمانية
وليس دينية قذرة لان الدول الدينية مصيرها الزوال
اما اسرائيل فمادامت علمانية فهي باقية وتتمدد
لانها لا تفرق بين اليهود وعرب 48 ..
الكل سواسية امام الدولة و امام القضاء الاسرائيلي

ولكن هذا لا يعني انه لي مصلحة ام لا
فالتاريخ يشهد مدى نجاح الدول العلمانية

اتهرب ممن ? من استنكار قتل طفل بريئ ??
كما تهرب انت من استنكار هذا الفعل الشنيع
ملحق #13
خفك دمانقلت لك لا تحاول استفزازي لانك لن تنجح
ساتجاهل كل المحاولات المستفزة منك ..

انت طرحت قضيتين متناقضتين ..
لو انهارت اسرائيل و مسك الفلسطينيين بزمام الامور
واقاموا دولة اسلامية لا يمكنهم المساواة مع اليهود
لان في الاسلام غير المسلمين محرومون من المشاركة السياسية
اي انهم محرومون من حق التصويت والانتخاب ..

اذا اختارت فلسطين العلمانية فهذا امر رائع
سيعزز العدل بين المسلمين واليهود بدولة واحدة
ملحق #14
خفك دمانقلتها بطريقة غير مباشرة ..
رفضت استنكار قتل اطفال اسرائيل

حسنا اذا انت لديك مصلحة ببقاء دولة ميانمار
لانها دولة دينية وانت تدعوا الى قيام دول دينية
مثلما ادعوا انا الى قيام دول علمانية

بما انك تريد دولة دينية فانت مع ميانمار
تلك الدولة الدينية الارهابية
ملحق #15
خفك دمانيعني كل هذا مشان تقول لي اني كافر هههههه
هذا يسمى التجارة بالدين ..

اما مسلم ولن يخرجني احد من الملة الاسلامية
فقط لانني لا اتوافق معكم في المواقف السياسية
انا لا اخلط بين الدين والسياسة ..
الدولة كما قال اردوغان ( ولي الله عليكم )
الدولة يجب ان تكون علمانية محايدة غير منحازة لاي دين
هذا كلام اردوغان ولي الله عليكم هههههه
ملحق #16
خفك دمانههههههههههههههه لا يا عزيزي

كل الدول الدينية في كفة واحدة
تريد الهمينة على حساب الاقليات الدينية الاخرى
والاسلام من بينهم بتحريمه الاقليات الدينية
حقها في المشاركة السياسية

عاشت العلمانية .. عااشت العلمانية
التي جعلت حليمة يعقوب المسلمة المحجبة رئيسة لسنغافورة
الدولة صاحبة اكبر احتياطي مالي في العالم ..
رغم ان المسلمين بهذا البلد لا يتجازون 10%

يا ليت ميانمار كانت دولة علمانية لربما سيكون لها
رئيس مسلم او رئيسة ههههههههههههه

اتركك هنا لوحدك ...
ملحق #17
خفك دماناذا اردوغان كافر مثلي بكلامه هذا هههههه
المهم ساتركك لوحدك
ملحق #18
خفك دمانلا اهرب من النقاش ..
ولكن انا طالب جامعي لن ابقى هنا في نقاش فارغ
مع اتباع الاخونجية واترك دراستي

لن ابقى معك في نقاش فارغ والساعة متاخرة
وعندي محاضرات بالصباح
ملحق #19
خفك دمانانا اناقش الاسلام على حقيقته بدون تزييف
الاسلام كما قلت سابقا يسعى للهيمنة على الاقليات الدينية الاخرى
ضمن ما يسمى امارة المؤمنين اي الدولة الاسلامية
عبر تحريمهم من حقهم بالمشاركة السياسية
( حق الصويت والانتخاب والترشح )
اليس هذا صحيحا ??? طبعا هو صحيح

كافر ليس كافر انا الوحيد الذي يحق له ان يكفر نفسه
لا يحق لاي كان ان يقول لي انت كافر ولا غير كافر

ولكن بالمنهج السلفي انا كاافر ونص بالنسبة للسلفيين
اما بالسنبة لباقي الطوائف السنية خصوصا الاشعرية
فانا مسلم ونص ...
Harwach الامازيغي الريفيهي قضيتي
فعلا هناك ازدواجية في شخصية الحاكم العربي ولكن بشكل عام اليهود لهم تاريخ دموي في فلسطين ويعتدون على من هم على غير دينهم, هم عاشو تحت حكم المسلمين سنين طويلة في سلام وطمئنينة ولكن عند سيطرتهم لايهدأ لهم بال, فالتخريب وإداء الاخرين وظلمهم من طبيعتهم الظرورية عند التمكن.
Harwach الامازيغي الريفيلو كانت قناعة شخصية لكان رأيا تفردت به بين الليبراليين
لكن هذا ليس رأيك وحدك بل هو رأي جميع الليبراليين من غير الفلسطينيين فأقصى ما قد يطالب به جماعتك هو حل الدولتين و السلام أما تحرير فلسطين و استبدال الكيان الصهيوني فهو مطلب المسلمين الذين أشك أنك منهم
كويس أنك استوعبت أن رأيك ليس قناعة شخصية بل هو نتيجة اتباعك للعلمانية
أما بالنسبة للسلام يعني لو اغتصب أحدهم أمك و أخذ أرضك ستقبل على أحفادك أن يقيموا معه السلام ؟ إذا كنت ديوثا فدعني أخبرك أن الفلسطينيين أهل غيرة و كل شيء إلا نساؤهم
Harwach الامازيغي الريفيافتح المصحف تجد الجواب و إن لم تكن تفهم لغة القرآن فابحث لك عن ترجمة بالأمازيغية الريفية تبعك
لكن دعني أذكرك أن متاجرة البعض بالقضية الفلسطينية لا يبيح لك أن تطالب بالسلام مع الصهاينة
يعجبني فيك أنك تظهر الوجه الحقيقي للعلمانية و الليبرالية
استمر
و لماذا إذا استرجعوا أرضهم بالحرب و الاحتلال ؟ ألم تقل منذ قليل أنك لا تؤمن بالحرب و العنف ؟
تناقض نفسك بنفسك
ثم إنك تتحدث و كأن العرب في العصور القديمة كانوا الوحيدين الذين يفتحون بلاد غيرهم
كل الأمم كانت تسعى لبسط نفوذها و سيطرتها فلا نضحك على بعضنا البعض .. و لو كان عند أجدادك البربر شيء من القوة لما قصروا .. و الدليل أنهم شاركوا بعد ذلك في فتوحات الأندلس
Harwach الامازيغي الريفيأنا لم أحرف القرآن يا ريفي
القرآن الكريم مليء بآيات الجهاد و القتال التي يعتبرها أمثالك من العلمانيين داعشية و ارهاب
قال تعالى : قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم و يخزهم و ينصركم عليهم و يشف صدور قوم مؤمنين .. صدق الله العظيم
واضح عندما اقول دولة دينية اني اقصد دولة اسلامية .. كما انك عندما تقول دولة علمانية فإنك تقصد الليبرالية لا الشيوعية .. شفت كيف اسلوبك صبياني ؟
Harwach الامازيغي الريفيأرأيت كيف أعلنت كفرك عندما قلت الدولة الدينية كلها في كفة واحدة
فقد ساويت بين شرع الله و بين الإنجيل المحرف و البوذية الوثنية
ثم تقول "أتركك لوحدك" و هي طريقة فاشلة للهروب من النقاش .. عأساس أفحمتني يعني و صرت بطل موقع إجابة ..خلص عمو .. انت بطل .. انت ملك إجابة .. انت مكانك مو هون .. انت مكانك مع ارسطو و سقراط يا شطوور انتا
و الله اسلوبك اسلوب صبيان
انت تعلم ان الذي فتح القدس هو عمر بن الخطاب رضي الله عنه فلماذا تلف و تدور و تقول أنه احتلال
قول إنك لا تؤمن بالجهاد كفريضة و انتهينا
Harwach الامازيغي الريفيلا تتظاهر أن مشكلتك هي قتل المدنيين .. مجرد تحرير فلسطين أنت ترفضه حتى لو تم بدون قتل المدنيين
و ما ذكرته من جرائم قد فعلتها عصابات الصهاينة ً.........
و آيات الجهاد و سبي النساؤ و ملك اليمين كلها موجودة في القرآن .. الإسلام ليس "كيوت" كما تتوهمه .. عجبك عجبك ما عجبك اكفر به و لا تصدع راسنا
Harwach الامازيغي الريفينعم لك مصلحة ببقاء إسرائيل
فأنت علماني و ليس من مصلحتك سقوط دولة علمانية و استبدالها بدولة عربية إسلامية
في الواقع أنت من يتهرب
Harwach الامازيغي الريفييعني لو حرر الفلسطينيين بلدهم و سمحو لليهود بالبقاء فيها ؟ هل ستلطم عن الداعشية و الارهاب ؟ أنت لا تعرف حتى ما هي وجهة نظرك .. كل همك استفزاز العرب لا أكثر
أين قلت في كلامي أن تقتل طفلا يا كيوت يا حلو انت ؟
بالطبع أستنكر ما يفعله الصهاينة
و ما دمت تشجع الدول العلمانية فأنت إذن لك مصلحة مع إسرائيل .. ناقضت حالك مرة ثانية
أما كلامك عن الدولة الدينية فالله تعالى قال : و من لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون
و الله لن ينفعك العناد
ما دمت ترفض شرع الإسلام فأنت لست مسلما
هل فهمت ما أريد الوصول إليه ؟
لا يمكن أن تؤمن أن دينا من عند الله و تتدفتخر به في مقدمتك .. و أنت تعتبر القوانين الوضعية أفضل منه
قلت لك من البداية أعلن كفرك و لا تصدع راسي
Harwach الامازيغي الريفيأنا ما قلت أنك كافر .. أوردت آيات كريمات و لكنك بدل أن تخضع لها رحت تضحك كالنسوان و تقتبس من أردوغان و مدري ايش