السؤال/ ☆هل توقيتك مناسب☆؟

أحدهم أعزب و تزوج بعمر ٢٠ سنة
ولم ينجب طفلاً إلا بعد ١٠ سنوات ...
وآخر تزوج بعمر ٣٠ و أنجب
طفلاً بعد سنة.

أحدهم تخرّج من الجامعة بعمر ٢٢ سنة
وانتظر ٥ سنوات ....ليحصل على وظيفة
وآخر تخرج بعمر ٢٧ و كان حلمه الوظيفي
بانتظاره فور تخرجه.!!

أحدهم أصبح مدير شركة بعمر ٢٥
وتوفي بعمر ٤٥ !وآخر أصبح مدير
شركة عمر ٥٠ سنة وتوفي بعمر ٩٠ !!

أحد زملائك ، أصدقاءك أو أحدهم
أصغر منك سناً او حتى نفسك !!

قد يُصوّروا لك أنهم متقدمون عليك
أو متأخرون عنك!

لكن اعلم انك لست مُتقدّماً على أحد
وفي ذات الوقت لست مُتأخّراً ،

أنت فقط تعمل في توقيتك الذي
( وقّته الله لك )

عش مرتاح البال .. مُطمئن الحال
ولا تنسى ( الحمدلله )

وأعط من حولك ومن هم بقربك
كل ما تقدر فهم يستحقون منا
أكثر من ذلك .

واستفد من وقتك وتوقيتك
وتوكّل على العزيز الرحيم

سبحانه إنه نعم المولى
ونعم النصير..
اعجبني بشدة
(كل شيئ عنده بمقدار)
نعم يستحقون ، وكل شئ عند الله بقدر
رووووعة .
الأمور تسير كما كتبها لك الله

فقط نقول الحمد لله على كل حال
معك حق لان هنالك اناس يوهموننا بانهم الافضل بتحدث عن محاسنهم واموالهم وتناسوا انها كلها فتن قال تعالى { وما أموالكم ولا أولادكم بالتي تقربكم عندنا زلفى}
كلام من ذهب
الوقت مهم ولا ارى ان اي سن مناسب لاي شيء
كل دا
اجمل ماقرأت لهذا اليوم ...


مميز ماتنشر
رائع ما كتبته..