اصبحت اعشق ايران بسبب هذا الاغنية اصبحت احب تركيا بسبب هذا ممثل اصبحت اعشق امريكا بسبب هذا الممثلة

سُؤال مُوجه الى qatr (د.محمود قطر _ Mahmoud Qatr)
هو هذا الشااب العربي او الشابة ينسى الماضي في لحظة لأشياء تافها وممكن يصبح ضدك بسبب اشياء تافها

عراقي يكره ايران سمع اغنية ايرانية الله جميلة هذا الاغنية ثاني يوم يصحا من نوم يمجد ايران وينسى الحرب بل ثمانينات بين العراق وايران ويكتب تعليقات ضد بلده لأنه جاهل متطفل جحش وكل صفات تنطبق عليه

عربي كان الاستعمار العثماني مدمر اجيال سابقة ومدمر كل شيء جميل ببلده وعندما يذهب العربي او المصري الى تركيا يدوسوه بل حذاء لأنه عربي وتركيا لا تحب العرب وعنصريتهم ضد العرب شنيعة لا تطاق وانا سافرت تركيا ورأيت عنصريتهم كنت اكذب عليهم اقول لهم ماليزيا مسيحي يرحبون بيا كل ترحيب وكأني سيدهم النبي
وعندما اعرفهم بنفسي عربي لا يتم ذالك ترحيب شخص عادي تافه بنضرهم والعربي يشوف مسلسل ولا يسمع اغنية تركيا واو اصبحت اعشق شعب التركي م هذا صوت وتمثيل جميل احبك احبك تركيا _ هذا نسميه ونطلق عليه حمار بلونين لأن الحمار كل ما كبر تغير لون جسمه من ابيض الى رمادي خافت كبر بل عمر وهذا اسمه حمار ذو لونين يتغير كل ما تقدم

وعربي شاف ترامب يأخذ بأموال السعودية يفرح ويقول نعم ترامب احبك خذ فلوس الخليج واقضي على بترولهم

ولا يعلم بأن هل اموال سوف يأخذها يفيد بيها بلده ويهدم بيها بلاد عربية ثانية مثل اليمن والعراق وسورية ويرجعها للصفر

ما تعليقك

وسلام عليكم
(أفضل إجابة)
الاغاني والتمثيل والكتب والموسيقى والرياضة والعلوم والتكنولوجيا واختلاف الثقافات
لها علاقة بالروح الانسانية التي تجمع الجميع..
لا علاقة لها بالحرب والسياسة..
مثلا قد اكره إيران واعرف تدخلاتها في بلدي لكني اعشق كوكوش مثلا.. هذا لا ينتقص من وطنيتي وحبي لبلدي في شيء.. لأنها اساسا تغني للحب للجمال للانسانية.
Machintoshلا أعرف مناسبة توجيه الآية القرآنية لي؟
السؤال يتحدث عن أشياء أخرى.
أخي الكريم .. الســلوك الإنساني معقد للغاية وفيه نظريات كثيرة، إلا أنه في
الظروف التي ينضغط فيها "البعض" تحت ثقل الأحداث نجدهم بحالة انبهار
بالقوي سواء عسكرياً أو اقتصادياً أو على أي صعيد، وينسـى تاريخ بلاده، بل
البعض ينبهر بمجرد الإنشاءات أو غير من أمور مادية، لا تشغل بالك بهم، لكن
أطلب لهم ولنا الهداية، وذكرهم بأن رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام كان
محباً لبلده بجمع الأحوال، حتى بعدما أخرجوه أهل الشرك والضلال من مكة
تملأك بالأسئلةلَّا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ ۚ أُولَٰئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ ۖ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ۚ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ۚ أُولَٰئِكَ حِزْبُ اللَّهِ ۚ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (22)