اذن انت تشهد من خلال هذه الاية انه ينبغي ان نقول رضي الله عنهم وليس عليهم السلام كما تقدسون ائمتكم؟

سُؤال مُوجه الى الوائلي (الحمد لله)
(وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ
ملحق #1
انا اقول لك قرءان وانت تقول لي البخاري
(أفضل إجابة)
.
الرافضة يحسدون الأنصار والمهاجرين رضي الله عنهم، لكثرة الآيات التي تمتدحهم وتمتدح من اتبعهم - نحن أهل السنة -
لكن أئمتهم الخرافة، لا ذكر لهم ولا حتى إشارة أو تلميح!
قال الله تعالى : ( هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا )

يمكنك أن تقول حتى صلى الله عليه وسلم على المؤمن
لا علم لي ..فلتسأل البخاري ...

4- صحيح البخاري (4/41) / باب فرض الخمس / عن الزهري قال أخبرني علي بن الحسين أن حسين بن علي عليهما السلام أخبره أن علياً قال: كانت لي شارف من نصيبي من المغنم يوم بدر.
لا بأس ...اعذرني ظننتك سني ..

(الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ)
(أُولَٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ)