اخي لم افهم كيف هؤلاء المستشرقين لم يقتنعو بصحة الاسلام هل اقتنعو فقط بصحة المسيحية التي تبيح لهم الرذيلة

سُؤال مُوجه الى ابراهيم عنب (Ibrahim Hassan)
كيف هؤلاء المستشرقين لم يقتنعو بصحة الاسلام هل اقتنعو فقط بصحة المسيحية التي تبيح لهم الرذيلة مثل الغربيين معظمهم شواذ وزناة اذا لم يكونو كلهم والعياذ بالله تحت ذريعة ان المسيح صلب لكي يمحو ذنوبنا يعني مهما فعلو من ذنوب لا مشكل عندهم لان المسيح دفع فاتورة خطاياهم كما يزعمون
هل هذا هو الدين الذي اقتنعو بصحته
دين فاسد والعياذ بالله يجر مليارات البشر الى التلوث والهلاك الابدي في نار جهنم
لماذا تؤمن؟ هذا سؤال لابد أن تطرحه على نفسك.. وبعد أن تجيب عليه سل نفسك سؤالاً آخرا وهو ما هي معايير صدق الإيمان؟ ثم اطرح على نفسك سؤالاً آخراً وهو ما مدى مطلقية صحة ما تعتقد به؟ ثم سؤالا آخر وهو ما نوع الإيمان الذي تعتقد به.. هل هو إيمان مقدس، أم إيمان روحاني، أم إيمان هوية (أي كونك تنتمي لهذا الدين أو ذاك)...إلخ أو كل ما سبق؟

بالنسبة لسؤالك... هناك من الباحثين والمستشرقين من لم يقتنع بأي دين من الأديان ورغم ذلك يتخذون دين ما من الأديان كعامل روحاني يساعدهم على تنمية الحس الروحاني لديهم.. كأن يؤمن بالمسيحية كمذهب فلسفي روحاني وليس كدين سماوي، ولا يأخذ بالتفاسير التقليدية لآباء الكنيسة (أي لا يأخذ بالتفسير الحرفي).. نفس الشيء في الإسلام.. هناك من يؤمن به كمذهب روحاني ينمي الحس الروحاني في النفس (للذلك يحبون أن يؤمنوا... يحبون أن يتعلقوا بخالق هذا الكون بما تستريح له قلوبهم أو بالطريقة التي يجدون فيها الراحة والمتعة الروحية).
×