ابن الجوزي

أسلم على يده الكثير من اليهود والنصارى وتاب بسببه الآلاف وصنف أكثر من ٢٠٠٠ مصنف واستفاد المسلمين من كتبه وهو القائل لطلابه ، إذا دخلتم الجنه ولم تجدوني بينكم فسألوا عني وقولوا يارب : إن عبدك فلان كان يذكرنا بك ثم بكى رحمه الله
(أفضل إجابة)
تقريبا مصنف كل 12 يوم لو بدأ في سن ال20 الى مماته رحمه الله.
جزاك الله خيرًا+
صيد الخاطر
من اجمل واعجب ماقرأت لابن الجوزي
وهو عندي انفع كتب هذا الرجل الموسوعي العجيب
وكتابه هذا لايفارقني لعدم تكلفه وصدقه في عرضه
وسعة تجربة الرجل ودقة نظره وسداد رأيه..فالكتاب ثمرة عمر هذا الامام
وخلاصة حياته فهو ممتع وجذاب ليس فيه حواش ولا تكلف ولا تزويق عبارة
وقوة أسر مع مافيه من روح متدفقة من المؤلف ومعاناه صادقة وتجربة طويلة
بين الناس...ولابن الجوزي ما يقارب من ألف مصنف بين صغير وكبير ولكن كثير
نسي وبعضها هجر وبقي .. (صيد الخاطر) ..يعيش مع الناس فياله من كتاب
أحيا ذكر مؤلفه وسار مسير الشمس ونفع به أمم لاتحصى وجزاه خيرا