إذا حصل الحادث بتفريط من قائد السيارة أو بتعدٍ منه فهنا تجب الكفارة و الديّة، و إذا حصل الحادث بسبب المقتول فلا كفارة على القاتل و لا ديّة

1. إذا حصل الحادث بتفريط من قائد السيارة أو بتعدٍ منه :
التفريط : ترك ما يجب ، مثل أن يدع الإنسان تفقد السيارة في حال يحتمل أن يكون فيها خلل
التعدي : فعل ما لا يجوز ، مثل أن يسير في خط معاكس للسير أو يقطع الإشارة ، أو يسرع سرعةً تُمنَع في مثل هذا المكان

2. إذا حصل الحادث بسبب المقتول :
لو جاءك أو رمى نفسه بالشارع والسيارة قد أقبلت والقائد لا يتمكن من إيقاف السيارة ، فإن هذا الذي رمى بنفسه هو الذي أهلك نفسه ، فليس على هذا السائق شيء لأن الله يقول : (مَا عَلَى الْمُحْسِنِينَ مِنْ سَبِيلٍ) ، ولأنه تصرف تصرفاً مأموراً به

http://islamqa.info/ar/143344
شكرا لك

والقتل مقسم لى ثلاث: القتل العمد، والقتل شبه العمد ، والقتل الخطأ
وكل نوع له أحكامه.