أنواع القراءة

تحدث أدلر عن 4 أنواع أو مستويات للقراءة، والهدف من القراءة هو ما يحدد أي الطرق ستختارها، فقراءة رواية يختلف عن قراءة كتاب لأفلاطون والقراءة من أجل المتعة فقط تختلف عن القراءة للحصول على معلومات أو من أجل المعرفة، إليكم هذه المستويات الأربعة:

*القراءة الأولية: في هذه الطريقة نقرأ الكلمات ونفهم معناها الأساسي فقط وما يدور حوله الكتاب.
*القراءة الاستقصائية: في تلك الطريقة تقرأ النقاط البارزة وبدايات ونهايات الفصول والنقاط الهامة لتحاول فهم أكبر قدر ممكن من المعلومات واستخلاصها، أو لاتخاذ قرار بشأن قراءة الكتاب بتعمق أكثر أم أنه لا يستحق الاهتمام.
*القراءة التحليلية: هنا تبدأ القراءة ببطء وتتعمق في النص وتدون الملاحظات وتبحث عن معاني الكلمات وربما تلجأ إلى مراجع أخرى لفهم الكتاب، للقراءة بتلك الطريقة وتحقيق أقصى استفادة ستحتاج إلى تصنيف الكتاب حسب نوعه وموضوعه ومعرفة الفكرة العامة للكتاب وأقسامه وعلاقتها ببعضها البعض، وتحديد المشكلة أو الهدف الأساسي للكتاب.
*القراءة التركيبية: هذه القراءة لا تتعلق بكتابًا بعينه لكنها تدور حول موضوع محدد، عادة ما يستخدم الكتاب والأساتذة هذا النوع حيث يقرأون كتبًا متعددة حول موضوع واحد لتشكيل أطروحة أو فكرة أصلية بالمقارنة بين الأفكار المختلفة في تلك الكتب.
(أفضل إجابة)
انا استخدم القراءه الاستقصائيه للبحث عن الفائده ولم أعد احب الروايات كالسابق
كنت استمتع لقراءة مؤلفات اجاثا كريستي
بعد ذلك اصبحت اضجر سريعا
جميل
لماذا لا تشاركين في اسئلتي كونك محبة للكتب و القراءة